كل المقالات بواسطة baity

التعرف على أسباب شرائك لمنزل ذو تشطيب كامل

لابد أن نعرف أن أمر شراء منزل جديد لا يعد شيء بسيط، ويكون قرار صعب الاختيار ما بين منزل تصف تشطيب أو كامل التشطيب، ولا يعد ذلك استثمار كبير فحسب، فيوجد أناس يفضلون منازل نصف تشطيب والبعض الآخر يفضل المنازل كالة التشطيب ولهذا فوائد كثيرة.

فوائد المنازل ذو تشطيب كامل:

تشطيب كامل

 

 

 

 

أولا: توفير المال:

وذلك الأمر سوف نلاحظه على المدى البعيد فإن شراء منزل ذو تشطيب كامل هو توفير الأموال، لأن ذلك الأمر لا يتكلف مصاريف خفية.

ثانيا: البعد عن المتاعب وتقليل الجهد:

شراء منزل غير كامل التشطيب قد يؤدي إلى حاجتك إلى وقت وجهد كبير تبذله في التسوق لشراء ما تحتاجه، واختيار ألوان الطلاء وما شابه ذلك من الأمور من اختيار الأرضيات والتصميمات لذلك شراء منزل كامل التشطيب يوفر كل هذه الأمور.

ثالثا: البعد عن التعامل مع المقاولين والعمال:

وتتجنب مع هذا عدم صدق المقاولين في مواعيد تسليم الوحدة الخاصة بك، بجانب ذلك الأمر زيادة التكاليف والوقت.

رابعا: عدم الخروج عن التكاليف المحددة:

شراء منزل كامل التشطيبات يجعلك لا تتخطى التكاليف المحددة والمخطط مسبقا ولا يزود هذه التكاليف.

خامسا: شراء منزل في منطقة كاملة التشطيب:

من أفضل الأمور شراء منزل في منطقة أو حي قائم وكامل التشطيبات والأعمال البنائية، وذلك يعتبر من الأمور المريحة للغاية لأنها تكون كاملة المرافق والخدمات وتكون من المناطق الآمنة والمأهولة بالسكان أيضا.

سادسا: سهولة وسرعة شراء المنزل:

عند اتخاذ قرار بالشراء لا تحتاج إلى وقت طويل، فإن منزل ذو تشطيب كامل يسهل هذا الأمر.

كيفية اختيار أجهزة المطبخ بطريقة صحيحة

مما لا يدعو مجالا للشك أن لأجهزة المطبخ الخاصة بك أهمية كبيرة، فهي تعد واحدة من أكبر الاستثمارات للأموال وكذلك الوقت، وتعد عملية شراء أجهزة المطبخ مهمة شاقة نظرا لتعدد الاختيارات من حيث توفير الطاقة والجودة الأعلى والتكلفة الأقل ولذلك نقدم لك نصائح كي تساعدك في الاختيار الأمثل في المقال التالي.

 

أجهزة المطبخ

أولا: الثلاجات:

عند الشروع في شراء أي جهاز لابد من التدقيق ووضع معاير لهذه العملية، فبالنسبة للثلاجات لابد من النظر أولا في عدد المرات التي تتناول فيها الطعام أنت وأسرتك داخل المنزل، فيما يخص العدد الأكبر في أفراد الأسرة فإن ذلك يحتاج وحدة أكبر سعة، وتحافظ على الأغذية لفترة أطول، كما أنها توفر خاصية التبريد المزدوج، وتكون ذات كفاءة عالية توفر الطاقة على أن تكون من الفولاذ المقاوم للصدأ، أما على العكس تماما إذا عدد أفراد الأسرة أقل عددا.

ثانيا: الأفران:

ويتحدد اختيارك لنوع الفرن وفق بعض المعايير، طريقة الطهي الخاصة بك، مهارتك في الطهي إذا كنت مبتدئا أو متمرسا، حيث أن نوع الفرن يؤثر بشكل كبير في طريقة طهي الطعام، على أن يكون الفرن جيد توزيع الحرارة، أما بالنسبة لأنواع الأفران فمنها التعريفي أو الغاز أو الكهرباء وكل منهما له السلبيات والايجابيات، الطهاة المحترفون يفضلون التعريفي، أما المبتدئين فيفضلوا الكهرباء.

ثالثا: الشفاط أو نظام التهوية:

عند التفكير في شراء أجهزة المطبخ قد يغفل البعض الشفاط أو نظام التهوية على الرغم من أهميته، ومنها أنظمة التهوية العلوية فوق الموقد، كما توجد أنظمة السفلى التي توجد بجوار سطح الطاولة، وتختلف أنظمة وفقا لاحتياجاتنا من الشواء واستخدام وسائل التدفئة.

رابعا: غسالة الأطباق:

شروط اختيار غسالة الأطباق ينطبق تماما مثل الثلاجة، بالإضافة اختيار جهاز أقل ضوضاء، مع نظام الحد من استخدام كمية الماء عند قلة الأطباق الخاصة بها، وتفيد في المنازل الصغيرة، كما يتوافر فيها أدراج حتى تكفي احتياجنا.

وفي النهاية عند اختيار الأجهزة لابد من مراعاة المساحة وكذلك التدقيق في اختيار الألوان حتى تناسب التصميم الخاص بمطبخك.

كيف نصمم مطبخ خارجي؟

لا يوجد أجمل من طهي وشواء اللحم والمشويات في الهواء الطلق، وما أروعه عشاء أو إفطار مع العائلة في جو مختلف وجميل كل صياح ومساء مما يضفي الشعور بالراحة والتغيير والترفيه.

مطبخ خارجي

 

 

 

 

 

 

 

الفوائد الخاصة بتصميم المطبخ المفتوح وفي الهواء الطلق:

من المزايا التي تميز ذلك الأمر مع كونه صغير أو كبير، بجانب اعتباره مكان للطبخ وطهي الوجبات؛ حيث أن هذا الأمر يكون مناسب إلى حد في فصل الصيف مع ارتفاع درجة الحرارة، حيث أن عملية الطبخ في مطبخ مغلق أو داخلي من الممكن أن تؤدي إلى زيادة درجة الحرارة الغير مرغوب فيها بالمنزل، كما أن الطبخ في الهواء الطلق يحمينا من الأدخنة والروائح الشديدة حيث يعمل على تجديد الهواء بشكل مستمر دون الحاجة إلى استخدام الشفاط، كما يمكنك ملازمة ضيوفك والأسرة أثناء عملية الطهي، كما أنها تعمل على زيادة القيمة الخاصة بسعر منزلك عند رغبتك في البيع.

كيفية اختيار الأمور التي تخص المطابخ المفتوحة:

إن تصميم المطابخ في الهواء أو خارج المنزل من الممكن أن يكون ذو تكلفة باهظة، ومن الممكن أن يكون على العكس تماما بسيطة وكل هذا يتوقف على الإمكانيات المادية الخاصة بك، ولعل من أهم الأشياء التي توجد في هذه الأنواع من المطابخ هي الشواء، مكان للتخزين، خزانات فولاذية مقاومة للصدأ، ثلاجات صغيرة الحجم، مكان لتناول الطعام ومكان للجلوس ومشاهدة التليفزيون، ولعمل كل هذا من الممكن الاستعانة بمقاول ومصمم لتصميم الفكرة التي تحلم بها، وفي نهاية هل تستطيع تحويل الحديقة الخاصة بك إلى مكان للطهي؟

مزايا وعيوب الاستثمارات العقارية

يعد الاستثمار العقاري مثله مثل باقي الاستثمارات العقارية، له إيجابيات وسلبيات، بالإضافة إلى إمكانية تحقيق أرباح كبيرة، ولذلك لابد من الاهتمام بها بشكل كبير سواء كنت تفعل ذلك بنفسك أو استخدام خبراء الصناعة للمساعدة، وهناك كثير من مزايا وعيوب الاستثمارات العقارية، والأفضل للمستثمرين من حيث الاستخدام لزيادة الأرباح.

الاستثمار العقاري

 

المزايا:

1-الاستثمارات العقارية سهلة الفهم:

تعتبر الاستثمارات العقارية من الأمور الأكثر سهولة من حيث الفهم، ولكن يوجد نوعا من الصعوبة في معرفة كل شيء تحتاجه لتحقيق الربح، وتعتبر العقارات ما هي إلا شراء ممتلكات مادية ومعظم الناس على دراية جيدة بذلك الأمر.

2-الاستثمارات العقارية قابلة للتحسين:

حيث يمكنك الاحتفاظ بها لفترة طويلة من الزمن حتى يتم البيع وتحقيق الربح، ونجاح السهم يعتمد على نجاح إدارة الشركات وهذا شيء خارج عن السيطرة، وفي المقابل تخضع الاستثمارات العقارية تحت سيطرتك بشكل مباشر، على الرغم من أنك لا تستطيع السيطرة على التغيرات الاقتصادية.

3-الاستثمار العقاري هو طوق النجاة ضد التضخم:

تعتبر العقارات واحدة من الأصول القليلة التي تتفاعل مع ارتفاع التضخم ترتفع قيمة السكن والإيجارات، إن العقارات المؤجرة كل عام يمكن تزويدها خلال فترة التضخم.

4-خصائص الاستثمار العقاري الموجود في السوق الغير فعالة:

وعلى عكس سوق الأسهم فإن سوق العقارات مليء بقلة الكفاءة؛ حيث يوجد نقص في الشفافية فيما يتعلق بقيمة الملكية الفردية وكذلك قوة الأسواق المختلفة مما يعني أن الاستثمارات العقارية لديها القدرة على تحقيق أرباح عالية جدا،

يمكن للمستثمرين العقاريين الذين يقومون بأبحاثهم، وخاصة بمساعدة من خبراء الصناعة، العثور على صفقات عقارية كبيرة.

5-الاستفادة من تمويل الاستثمارات العقارية:

حيث أنه من الممكن شراء الأسهم وغيرها من الأصول باستخدام الديون أو القروض ولكن ذلك يعد من المخاطر، وتعتبر العقارات من الأسواق التي تتعامل بالدين أو القرض في شراء المنتجات، ويمكن تنظيم الاستثمارات العقارية بأموال أو رهن عقاري بطرق آمنة إلى حد ما وبأسعار معقولة، بحيث يمكن إجراء عمليات شراء كبيرة باستثمار أولي صغير نسبيا، والنتيجة هي شراء الأصول الثابتة التي تقدر سنويا على مدى العام، ودفع ثمنها في المقام الأول مع أموال الآخرين.

العيوب:

1-الاستثمار العقاري لديه تكاليف عالية في المعاملات:

وذلك عندما يتم شراء أسهم بتكلفة منخفضة، لكن عند شراء العقارات تكون التكاليف أعلى وبالطبع تكون المعاملات أعلى.

2-الاستثمار العقاري لديه سيولة منخفضة:

وذلك لأن العقارات لا يمكن أن تباع بسرعة وسهولة دون خسارة كبيرة في القيمة لذلك يجب أن يكون المستثمرون العقارين على استعداد لامتلاك عقار لأشهر وسنوات، وخاصة إذا كان سيتم تأجيرها.

3-الاستثمار العقاري يتطلب إدارة ومتابعة وصيانة:

وبمجرد قيام مستثمر بشراء عقار، يجب إعادة تأهيله وصيانته وإدارته.

4-أسواق العقارات لديها أوجه قصور كبيرة:

مثل شراء عقار من المزاد العلني، مع وجود تغيرات وتقلبات اقتصادية.

5-الاستثمار العقاري يخلق الخصوم:

الاستثمار العقاري ينطوي على تحمل قدرا كبيرا من المسؤولية المالية والقانونية، عند شراء وتمويل وإعادة التأهيل والتأجير وإدارة وصيانة العقارات، على الرغم من أن العقارات الاستثمارية قد تكون في شركة، وغالبا ما تكون هناك ضمانات شخصية مرتبطة الأعمال التجارية، وخطر فقدان الدخل والأرباح التي حققتها الشركة.

كيف تجعل منزلك باردا في فصل الصيف

حتى تجعل منزلك أكثر برودة في فصل الصيف نقدم لك بعض الخطوات والنصائح التي تفيد في ذلك الأمر.

 

منزلك باردأولا: الحد من استخدام أنظمة التبريد ذات التكلفة الباهظة

توفير الظل الفعال للنوافذ الشرقية والغربية عند التمكن من ذلك، تأخير تنفيذ الأفعال التي يتولد منها الحرارة إلى فترة المساء حتى تتحسن الحرارة مثل غسل الأطباق.

ثانيا: غلق النوافذ في فترة النهار

للابتعاد عن الحرارة والرطوبة الغير مرغوب فيها، والعمل على تهوية المنزل في فترة المساء.

ثالثا: استخدام مراوح السقف

تساعد على تدفق الهواء بشكل سليم، مع ارتداء ملابس خفيفة وقطنية وكذلك ذات ألوان فاتحة.

رابعا: محاولة زراعة الأشجار

تقوم بتوفير الظل المرغوب فيه للحماية من أشعة الشمس الحارة.

خامسا: صيانة أو تغير المشغل الخاص بجهاز التكييف

حتى يعمل بكفاءة أعلى إلى حد كبير مما يوفر البرودة اللازمة.

سادسا: كفاء التكييف

التأكد عند شراء جهاز تكييف جديد لابد من التأكد من كفاءته وكذلك الحجم المناسب للمساحة الخاصة بالغرفة، كما أنه زيادة معدل كفاءة الطاقة الموسمية، على أن يكون جيد التخلص من الرطوبة ومتعدد السرعات.

سابعا: استخدام ستائر ذات ألوان فاتحة

فهي تمتص درجة الحرارة وتعكسها بشكل كبير.

ثامنا: تنظيف الفلتر الخاص بالمكيف من الغبار

مرة واحدة كل أسبوع حتى لا يعيق من تدفق الهواء بشكل صحيح، على أن يتم غلق المكيف عند ترك الغرفة للحفاظ على الكفاءة والعمر الافتراضي الخاص به.

الفقاعة العقارية

الفقاعة العقارية

تعريف الفقاعة :

هي شيء يفتقر الى الجوهر او الثبات او الاستقرار او تخمينات او مضاربات كاذبه ومتضخمة.

الفقاعة العقارية:

هي زيادة اسعار العقارات زيادة مضطرده (غير حقيقيه) على زيادة الطلب والمضاربات. وتبدأ حين يزيد الطلب على العقارات ويكون العرض محدودًا ثم يبدأ المضاربون على طلب العقارات منه يزيد الطلب بنسبة كبيرة ولكن عند وقت معين يقل الطلب في حين يكثر المعروض مما يتسبب في انخفاض مفاجئ في الأسعار ويحدث انفجار الفقاعة العقارية. (إذا لم يحدث الانفجار فلم تكن هناك فقاعة أصلًا)

أسباب الفقاعة العقارية:

يحدث ذلك نتيجة عدة أسباب مختلفة تجتمع معًا وذلك عندما يستقر الاقتصاد وتزداد معدلات النمو تبدأ البنوك في منح قروض إسكان (قروض لشراء عقار) مع التساهل في شروط الائتمان ويصبح الناس أكثر رغبة في أخذ قروض غير مدروسة لشراء عقارات آملين في بيعها مستقبلًا بقيمة أكبر مما يحقق لهم مكاسب سريعة لكن مع ازدياد العرض لا يستطيعون البيع ولا يقدرون في نفس الوقت على سداد أقساطهم للبنوك وفي هذا الوقت يلجأ الكثيرون منهم للبيع بأي سعر حتى لا يقع تحت طائلة القانون فتحدث الفقاعة العقارية.

مشاكل الفقاعة العقارية:

  1. تسبب في السلوكيات الخاطئة مثل شراء عقارات لا يمتلك كثير من الناس ثمنها بالفعل أو حتى دخل ثابت لسداد أقساطها للبنوك.
  2. يصبح من يتصرفون بحكمة وراغبين في الشراء لحاجتهم للعقار لا يستطيعون الشراء نظرا لزيادة الأسعار عن المعقول أو فوق قدرتهم المالية.

هل مصر معرضة لكارثة انفجار الفقاعة العقارية:

الوضع في السوق العقاري الآن به زيادة في العرض خصوصًا للمشروعات الفاخرة والتي لا تتناس كثير من طالبي وراغبي شراء عقارات متوسطة (من الشباب)  بالذات لكي يبدئوا حياتهم الزوجية مما جعل بعض شركات التطوير العقاري أو الشركات المنفذة تلغي مقدمات السداد وتزيد من التقسيط وتسهل على بعض المشترين اللجوء إلي البنوك لأخذ قرض عقاري وهذا يسهل على المشترى أخذ قرار الشراء لكن الشركات المنفذة للمشروعات لا تستطيع الوفاء لعملائها بتسليم المشروعات في الأوقات المتفق عليها نظرًا لضعف التمويل مما يجعل هذه الشركات تلجأ بنفسها للبنوك بضمان المشروع العقاري نفسه.

 

ولا يجب أن نغفل أن أسعار العقارات في مصر زادت أكثر من 30% خاصة بعد تعويم الجنيه ثم زيادة أخرى بعد زيادة أسعار المحروقات والخامات والكهرباء والمياه بنسبة لا تقل عن 20% أخرى (آي زيادة 50% على الأقل).

 

أيضًا ارتفعت أسعار الأراضي لنفس السبب … فهل هذا ينذر بتوقف الاستثمار العقاري؟! الإجابة بنسبة 80% هي لا … لماذا؟ … لآن:

  1. العميل المصري عادة يشتري العقار من مدخراته وليس من قروض البنوك.
  2. كثير من الشركات تمول المشروعات من رأس مالها وأقساط العملاء (تمويل ذاتي).
  3. تعامل المشتريين مع الشركات العقارية يتم دون وسيط بنكي.
  4. البنوك المصرية لها حد تعامل في القروض العقارية لا تتجاوزه بأوامر من البنك المركزي الذي يضمن ودائع العملاء (وليس كما حدث في أمريكا أو في دبي مثلا) حين انهار بنك لآن محفظته الائتمانية كلها قروض عقارية.

 

وإذا حدث ذلك سيكون في مشروعات محدودة مثل العاملين الحكومي والذي وصل فيه سعر المتر إلى 30,000 جنيه بشكل مبالغ فيه أو العاصمة الإدارية الجديدة أو بعض المشروعات الخاصة التي تصرف ببذخ على إعلاناتها دون دراسة كافية.

 

لكن يظل التخوف قائم لأن للمشتري دراسة أسعار العقارات البديلة ومقارنة الأسعار بين الشركات حتى لا تحدث معه مشكلة.

التكاليف الخاصة بإصلاح المنازل

من المعروف أن شراء المنزل يعد من أكثر الاستثمارات ربحا في هذه الآونة، ولكن دائما ما يسعى الناس في تقليل التكاليف الخاصة بذلك الامر، وكثير من الناس ما يذهبوا إلى فكرة الرهن العقاري، حيث أنه من الصعب استدعاء المالك عند وجود مشاكل في الصيانة ويؤدي ذلك إلى تأجيل الصيانة حتى تتفاقم المشكلة بشكل أكبر، بجانب قلة القيمة الخاصة بهذه الممتلكات مع مرور الوقت، ولكننا من الممكن تجنب هذه الأمور جميعا فقط بتخطيط بسيط.

اصلاح المنازل

الاقتراحات الخاصة بعمل ميزانية خاصة بهذا البند:

ينصح معظم الخبراء والمتخصصين في هذا المجال أن يكون هناك صندوق خاص بالطوارئ فيه مبلغ يكفي من ثلاثة إلى ستة أشهر لاستخدامه عند وقوع الكارثة، هذا أفضل حل من أجل الاستعداد للأزمات دون الإحساس بالضغط، فقط أي شيء يحتاج إلى إصلاح نقدمه من الميزانية.

أولا: سقف جديد:

مما لا شك فيه أن كل منزل يحتاج بشكل مستمر إلى قشرة خارجية لحمايته من الداخل، ومع ذلك الأمر فإن قليل من الناس ما يقوموا بذلك بالفعل مما يؤدي إلى مشاكل التسرب، الذي من الممكن أن يسبب مشاكل كثيرة مع مرور الزمن، مما يعني صرف الكثير من الأموال، ومن الدراسات والإحصائيات التي توضح الأعمار الخاصة بالأسقف الخشبية المخفية هي 30عاما، وألواح الأسمنت الليفي 25 عاما، الأسفلت 20 عاما ولذلك النصيحة التي نقدمها هي البدء في الادخار لتصليح السقف مهما مر وقت.

ثانيا: سخان الماء وخزانات المياه والآلات الخاصة برفع المياه:

من المعروف أن هذه الأشياء من الممكن أن تتعرض للتآكل والانفجار أو التوقف عن العمل دون سابق إنذار أو بتنبيه بسيط، ولحماية ذلك لابد من الصيانة الدورية وتوفير أموال لهذه الأمور على المدى البعيد.

ثالثا: اصلاح النوافذ القديمة والتالفة:

في هذا الشأن عليك بإصلاح أو استبدال النوافذ القديمة، وذلك بجودة وكفاءة أفضل وملائمة ذلك مع الطقس وعوامل التعرية وخلافه ولا يتحقق ذلك سوي بتوفير مبلغ للصيانة كل خمسة أعوام وعلى حسب الخامة الخاصة بالنافذة.

رابعا: وسائل التدفئة والتبريد:

إن كنت لا تحتاج إلى وحدة جديدة فعليك صيانة القديمة وتنظيف الوحدات الخاصة بها بشكل دوري سنويا أو نصف سنوي، على الرغم من أن الاستبدال مكلف ولكنه يوفر من أمور الإصلاحات ويستمر بشكل أطول وكل هذا يحتاج إلى الادخار.

خامسا: الأمور الخاصة بالمطبخ:

في بعض الأوقات تجد نفسك أمام شيء لا مفر منه وهو استبدال وإصلاح أجهزة المطبخ وكل ما يخص المطبخ، ويوجد أكثر من حل فمن الممكن عمل كل ذلك مرة واحدة ويمكن تقسيمها وفي الحالتين يجب التخطيط مسبقا.

التعرف على أسباب والدوافع وراء شرائك لمنزل ذو تشطيب كامل

لابد أن نعرف أن أمر شراء منزل جديد لا يعد شيء بسيط، ويكون قرار صعب الاختيار ما بين منزل تصف تشطيب أو تشطيب كامل، ولا يعد ذلك استثمار كبير فحسب، فيوجد أناس يفضلون منازل نصف تشطيب والبعض الآخر يفضل المنازل كالة التشطيب ولهذا فوائد كثيرة.

تشطيب كامل

أولا: توفير المال:

وذلك الأمر سوف نلاحظه على المدى البعيد فإن شراء منزل كامل التشطيب هو توفير الأموال، لأن ذلك الأمر لا يتكلف مصاريف خفية.

ثانيا: البعد عن المتاعب وتقليل الجهد:

شراء منزل غير كامل التشطيب قد يؤدي إلى حاجتك إلى وقت وجهد كبير تبذله في التسوق لشراء ما تحتاجه، واختيار ألوان الطلاء وما شابه ذلك من الأمور من اختيار الأرضيات والتصميمات لذلك شراء منزل كامل التشطيب يوفر كل هذه الأمور.

ثالثا: البعد عن التعامل مع المقاولين والعمال:

وتتجنب مع هذا عدم صدق المقاولين في مواعيد تسليم الوحدة الخاصة بك، بجانب ذلك الأمر زيادة التكاليف والوقت.

رابعا: عدم الخروج عن التكاليف المحددة:

شراء منزل كامل التشطيبات يجعلك لا تتخطى التكاليف المحددة والمخطط مسبقا ولا يزود هذه التكاليف.

خامسا: شراء منزل في منطقة كاملة التشطيب:

من أفضل الأمور شراء منزل في منطقة أو حي قائم وكامل التشطيبات والأعمال البنائية، وذلك يعتبر من الأمور المريحة للغاية لأنها تكون كاملة المرافق والخدمات وتكون من المناطق الآمنة والمأهولة بالسكان أيضا.

سادسا: سهولة وسرعة شراء المنزل:

عند اتخاذ قرار بالشراء لا تحتاج إلى وقت طويل، فإن منزل كامل التشطيب يسهل هذا الأمر.

نصائح لك عند شراء منزل جديد

هل أنت مستعد لشراء منزل جديد؟ شراء منزل هو واحد من أهم القرارات المالية التي سوف تجعل حياتك متغيرة وإليك في المقال التالي النصائح الخاصة بذلك.

منزل جديد

 

 نصائح عند شراء منزل جديد:

أولا: استخدام سمسار عقارات موثوق به:

نحن على علم تام بأن سمسار العقارات يحصل على تخفيض من الملاك والبائعين، لذلك يتردد بعض المشترين في التعامل مع السماسرة، ومن المعروف أن السمسار أو الوكيل العقاري لابد وأن يحصل على عمولة، وأنه لا يحمي مصالحك الشخصية بل يعد هذا وظيفته التي يتربح منها.

ثانيا: وجود العقد:

من المعروف أن عندما تتم عملية الشراء لابد من وجود عقد بيع وشراء وأوراق ومستندات التي تثبت ملكية الوحدة وذلك لضمان الحقوق ولحماية البائع والمشتري.

ثالثا: شراء منزل الأحلام:

مما لا شك فيه أن شراء منزل يعد واحد من الأعباء المالية التي ستقع على عاتقك في المستقبل لذلك لابد من التدقيق في اختيار المنزل المناسب للمستقبل، ولابد من التخطيط للمستقبل عن طريق التفكير في البقاء في الوظيفة الحالية، الزواج، الأطفال وتوافق كل هذه الأمور مع ظروفك المادية.

رابعا: النظر في الإصلاحات التي يحتاجها المنزل:

من حيث الدهانات والطلاء والمطبخ والحمام والنظر في التكاليف الخاصة بهذه الأمور والتخطيط لكيفية تغطية كافة الأمور، وما يجب أن تفعله سواء بالتخلي عن فكرة شراء المنزل أو لا.

خامسا: شراء منزل مناسب لإمكانياتك:

لابد من شراء المنزل مناسب لك ولإمكانياتك الحالية وفي المستقبل خصوصا مع طريقة الرهن العقاري، لابد من التخطيط لكل هذه الأمور حتى لا تتحمل عبأ كبير عليك، وعليك باستشارة وكيل الرهن العقاري لمساعدتك في هذا الأمر.

سادسا: لا توجه تفكيرك نحو سعر الشراء فحسب:

في هذه النقطة عليك بتحديد كافة التكاليف الخاصة بالمنزل، وليس سعر الشراء فقط، من حيث الضرائب العقارية والتأمينات والأمور المتعلقة بالصيانة الخارجية والداخلية.

سابعا: النظر في الديون الخاصة بك:

لأن القرض أو الرهن العقاري يعتبر من الديون الحقيقية، والنظر في الطلب الاقتراض ومناسبته لتوقيت شراء المنزل الخاص بك.

ثامنا: اختيار الوقت المناسب لشراء منزل:

ويتحقق ذلك من حيث السوق العقاري للإسكان، أسعار الفوائد، التوقيت، الخطط المستقبلية وهكذا.

نصائح لاستغلال المنازل ذات المساحة الصغيرة

نقدم لكم في هذا المقال مجموعة من النصائح التي من الممكن الاستفادة منها في استغلال المساحة الصغيرة لمنزلك بطريقة صحيحة وذلك بسبب زيادة عدد السكان مما يؤدي إلى تقليل المساحة الخاصة بالوحدات.

مساحات صغيرة

غرفة المعيشة:

استخدام الأثاث الأبيض ووحدات التخزين المدمجة، واستخدام الإضاءة الفاتحة والألوان لمنح إحساس بالاتساع.

1-تعليق المرآة:

حيث نقوم بتعليق المرآة على الجدار بدلا من لوحة جدارية؛ حيث أن المرآة تعكس الضوء وكذلك المساحة الخالية مما تؤدي إلى الخداع البصري ومن ثم الإحساس بالمساحة الكبيرة.

2-التخلي عن طاولة القهوة:

عن طريق استخدام الطاولات الجانبية الأصغر حجما، لتوفير المساحة، حتى تتمكن من نقل قطع الأثاث بسهولة.

3-استخدام أرضيات جيدة ومصابيح الطاولات:

حيث أن مصابيح الطاولة توفر في المساحة وتعطي ضوء مميز.

4-استخدام الطلاء الاستراتيجي:

عن طريق الخداع البصري بوجود الأسقف العالية التي تمنحنا المساحة المطلوبة.

5-إنشاء فواصل جزئية:

حيث استخدامها في خلق المساحات، حيث منح شعور أكثر انفتاحا، وهو أكثر فعالية من تقسيم الغرف.

غرف النوم:

1-التخزين الصحيح:

حيث الاستفادة الكاملة من كافة الأدراج والرفوف لتخزين الأغراض الخاصة بك والملابس وتوفير المساحات.

2-استخدام الستائر لإخفاء أماكن التخزين:

حيث تقوم بإخفاء مناطق التخزين الخاصة بك وراء الستائر، وهذا هو وسيلة رائعة لجعل غرفة نومك تبدو أنظف وأقل فوضى.

3-نقل الأثاث إلى الجدران:

وضع الأثاث الخاص بك وراء الجدران للحفاظ على غرفة منظمة، واستخدام الزوايا.

الحمام:

1-الاستفادة من الزجاج:

حيث استخدام الكابينة الزجاجية الخاصة بوحدة الاستحمام.

2-استخدام الحوض البيضاوي:

حيث أنه ليس حاد الحواف فيستغل المساحة.

3-استخدام الجدران البسيطة.

المطبخ:

1-توظيف الديكور بشكل صحيح:

وذلك باستخدام الزخارف بشكل جيد.

2-تصميم وحدة تناول الطعام في وسط المطبخ.